وصفوا قرار المنع بـ “التضييق على الصحافيين”

مندوبو الصحف بالبرلمان يقاطعون أنشطته يومين احتجاجاً على منع مندوبة (الانتباهة)

إبراهيم أحمد عمر
  • 25 يوليو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

قرر مندوبو الصحف الذين يغطون أنشطة البرلمان مقاطعة أخبار البرلمان يومين، احتجاجاً على استمرار إدارة (البرلمان) منع الزميلة هبة عبيد مندوبة صحيفة الانتباهة من دخول البرلمان؛ لإداء واجبها المهني.

وأشاروا إلى أن خطوتهم هذه ستتبعها مذكرة احتجاج إلى رئيس البرلمان البروفيسور إبراهيم أحمد عمر، ومذكرة مماثلة إلى رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين الصادق الرزيقي.

وقال مندوبو الصحف في بيان تلقت (التحرير) نسخة منه الثلاثاء (24 يوليو 2018م): “إن قرار المنع يؤكد أن إدارة البرلمان تعمل على التضيق على الصحافيين للحيلولة دون نشر ما يدور بداخله إلى الرأي العام”.

وأوضح البيان أنه وبحسب المادة (34/1)، من اللائحة المنظمة لعمل البرلمان لعام 2015م، تعديل 2017م، تكون جلسات المجلس الوطني علنية، ويجوز أن يحضرها الجمهور وأن تُنقل بوسائل النشر العامة، إلا في الأحوال التي يقرر فيها الرئيس أو المجلس غير ذلك، بناءً على طلب من رئيس الجمهورية أو أيّ من الوزراء أو باقتراح إجرائي من أيّ عضو بأن المصلحة العامة تقتضي مناقشة الموضوع المطروح للمجلس في جلسة سرية.

وأكد البيان عدم أحقية البرلمان في منع أي مواطن أو صحافي من دخول مبانيه لمتابعة أنشطته، وأشار إلى أن البرلمان خالف لائحته والدستور من خلال قرار المنع الذي اتخذه بحق مندوبة صحيفة الانتباهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*