عدّه اختطافاً مبكراً لصندوق الانتخابات

المؤتمر السوداني يعلن رفضه قرار شورى المؤتمر الوطني بإعادة ترشيح البشير

أحد اجتماعات شورى "الوطني"
  • 11 أغسطس 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أكد حزب المؤتمر السوداني رفضه القاطع قرار مجلس شورى حزب المؤتمر الوطني القاضي بإعادة ترشيح البشير في انتخابات 2020م، وعدّه اختطافاً مبكراً لصندوق الانتخابات، ولأحكام الدستور التي يجب أن تصان وتحفظ، وأشار إلى أن دستور البلاد للعام 2005 يمنع ترشح أي شخص لمنصب رئيس الجمهورية أكثر من دورتين انتخابيتين.

وقال الحزب في بيان تلقت (التحرير) نسخة منه اليوم السبت (11 أغسطس 2018م): “إن قرار شورى الوطني جاء عقب نجاح جهاز الأمن في كنس الأصوات المعارضة لترشيح البشير داخل حزبه؛ مستخدماً سيف الترهيب بمحاكمات الفساد، والحرمان من جاه السلطة، وغيرها من الأساليب التي حولت اجتماع شورى الوطني إلى مهرجان للمطبلين الذين تباروا في مدح الرئيس.

وأشار البيان إلى أن مقاومة استمرار البشير بكل الطرق معركة تتجاوز الدلالة الرمزية إلى أن تكون المدخل الفعلي لإزالة النظام نفسه، وقال البيان: “ندعو رفاقنا في القوى الديمقراطية إلى العمل سوياً في جبهة تتصدى لمهام المقاومة السلمية؛ وصولاً إلى تصفية الشمولية، واستعادة الوطن المختطف من عصابة الإنقاذ التي نؤكد بأن مغرب شمسها قد حان”.

التعليقات مغلقة.