الوكالة تستدرك خطأها والصحف الناقلة لم تفعل

“رويترز” تنصب سلفا كير رئيساً للسودان وتوقع صحفاً عربية في الخطأ

  • 13 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

رصد- التحرير:

سارعت وكالة أنباء رويترز البريطانية صباح اليوم الخميس (13 سبتمبر 2018م) إلى تصحيح خبرها الذي نشرته مساء أمس حول التوقيع النهائي لاتفاق سلام جنوب السودان بالعاصمة الاثيوبية أديس أبابا، إذ أوردت الوكالة الخبر على النحو الآتي: “أديس أبابا (رويترز) – وقع رئيس السودان سلفا كير اتفاق سلام مع فصائل متمردين في العاصمة الإثيوبية أديس ابابا يوم الأربعاء لإنهاء حرب أهلية أودت بحياة 50 ألف شخص على الأقل وشردت مليونين آخرين وعطلت تقدم البلد منذ انفصاله عن السودان قبل سبع سنوات”.

ولكن استدركت الوكالة الخطأ الذي وقعت فيه بوصفها سلفاكير بـ “رئيس السودان”، وعادت إلى إعادة صياغة الخبر، قائلة: “وقع رئيس جنوب السودان سلفا كير اتفاق سلام مع فصائل متمردين في العاصمة الإثيوبية أديس ابابا يوم الأربعاء..”.

والعجيب أن صحفاً عربية نقلت الخبر بخطئه عن الوكالة، ولم تستدركه بعد التصحيح الذي قامت به رويترز، ومن بين هذه الصحف “الفجر” المصرية، التي يرأس تحريرها الصحافي المعروف عادل حمودة، مع أنها صاغت العنوان بشكل صحيح.

التعليقات مغلقة.