معلقاً على إعلان الطوارئ..”الإجماع الوطني”: الثورة مستمرة حتى إسقاط النظام

  • 23 فبراير 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم - التحرير :

أصدر تحالف قوى الإجماع الوطني بياناً حول ما تضمنه خطاب الرئيس عمر البشير اليوم (23 فبراير 2019م)، عنونه “جماهير شعبنا”، مؤكداً “وحدة حراكنا الشعبي وأهدافه التي تتمثل في الحرية والسلام والعدالة”، مشيراً إلى أن نيلها لن يكون “إلا باسقاط هذا النظام المجرم الفاسد”.

وأكد البيان أن إعلان رئيس النظام حالة الطوارئ هو لمواجهةالثورة الشعبية، مشدداً على أنها “لن تتوقف ان شاء الله الا بتحقيق اهدافها واسقاط هذا النظام، والاتيان ببديل وطني يحقق تطلعات الشعب في الحرية والسلام والعدالة والعيش الكريم.

ووجه التحالف بالنداء الآتي لقوى الثورة :
– التمسك بوحدة الثورة والثوار وكل المواثيق الموقعة.
– مواصلة الخروج منتفضين ليلا ونهارا في المدن والاحياء والميادين حتى سقوط النظام وقيام سلطة انتقالية على انقاضه.
– التمسك بسلمية التظاهرات وهي التي شكلت قلادة في جيد الثوار والثورة السودانية.
– أحكام التنظيم والاستعداد لتنفيذ الاضراب السياسي والعصيان المدني حتى سقوط النظام عند اعلانه من قبل قيادة الثورة المؤتلفة.

ت


التعليقات مغلقة.